بيحبني انا وصاحبتي … هل يتسلي بنا في وقت فراغه ؟

بيحبني انا وصاحبتي ... هل يتسلي بنا في وقت فراغه ؟

سوف نتناول اليوم في موقعكم المفضل يفيدك عن مقالة مميزة مقدمه من صفحة ريح قلبك مع نجلاء محفوظ نتمني أن تلقي إعجابكم بإذن الله ⁦❤️

كتبت صديقه
انا ليا زميلى بيحب وحده صحبتى بس من يومين قالى تعرفى انى كنت بحبك انا أخدتها بضحك دلوقتى يبعت لي رساله يقولى وحشتيني وحبيبه قلبى وانا بتعامل عادى بس مش فهمه حاجه

قلت لها
واضح جدا أنه يتسلى بكما
وأنه يريد أن يعيش حياة شهريار مالك قلوب الفتيات وأنه شخصية سيئة ويريد إرضاء غروره على حسابك أنت وصديقتك ولم يهتم بأنكما صديقتان
الحل بلوك وعدم الرد على مكالماته وتجاهله تماما
كنت اتمنى الابتعاد عندما تجاهلت تصريحه بالحب والضحك فهذا شجعه على التمادي
وإذا كنت تثقين بصديقتك فاطلعيها على رسائله لتفيق أما إذا كانت تبالغ بحبه فاكتفي بتجنبه تماما وتنبيهها إلى أهمية التأكد من اخلاصه لها ولا تمسحي الرسائل فقد تحتاجينها يوما إذا حاول إيهامها بأنك تحبينه وتودين سرقته منها
ولا تتكلمي معه أبدا ولا تقولي له : لماذا تفعل ذلك أو أنا لن أخون صديقتي فهذا الكلام سيجعله يتمادى في الايقاع بك والأذكى تجاهله تماما
وفقك ربي وأسعدك

ستحب قراءة : 
ـ اهله محترمين ..اتجوزه ؟ 

ـ بحبه وبيضربنى وبيشتمنى وبيقولى مش بحبك ما الحل ؟ 

ـ استنى معاه واتخطب لغيره ما الحل ؟ ابكي بحرقة بسبب ذلك

ـ زمايلي منافقين ومش بيهمهم إلا مصالحهم ما الحل ؟ 

ـ معنديش إحساس بالمسئولية فمش قادرة ارتبط ما الحل ؟ 

أضف تعليق