قصة تربوية بعنوان كانت تراه الدنيا

سوف نتناول اليوم فى موقعكم المفضل يفيدك عن قصة تربوية بعنوان كانت تراه الدنيا نتمنى أن تلقى اعجابكم بأذن الله



كانت تراه الدنيا….ولماذا لا تراه الدنيا وقد ملك عليها جماع قلبها ونفسها؟؟

كانت جارة له

طيلة سنوات الطفولة

الكل يعلم أن ايمان

لممدوح

وممدوح لايمان …



كان أكثر من حب

تعلق…

..

الاسرتان صديقتان

خطبها وهما في أولي جامعة

وتم الزواج وهما في البكالوريوس

.

كانا مهندسين

هو اشتغل

وهي قعدت في البيت….

كانت طايرة…. بيبوس اديها كل يوم الصبح….ويطبطب عليها

المصايف كانت جنة…..

وهي حامل ساعدها ووقف جنبها

كريم جدا معاها …

الحب مش بيموت بعد الجواز ولا حاجة..

بالعكس ده بيزيد….

ايمان وممدوح قصة حب كبيرة   …العائلتان بيحكوا ويتحاكوا بيها…..

ايمان أنجبت احمد شبه ممدوح جدا

بس هي متوترة اوي وعصبية مع احمد

ممدوح مستوعبها…. وواقف جنبها….

ايمان بتصلي بس دايما حاسة ان كل تركيزها وعواطفها وحبها  مع جوزها…..هو دنيتها كلها …

احمدطفل حواري ومثالي

وممدوح شغله بدأ يكبر  …مهندس اد الدنيا

 …

ومش بخلان علي ايمان بحاجة…..وأنجبت بعد احمد …محمود….ثم محمد……

الولاد في احسن مدارس…

وايمان انتقلت من مصر الجديدة  الي فيلا كبيرة في أكتوبر

ببيسين…..وفي منتهي الشياكة….

هي أنجح واحدة في صحابها وفي أخواتها…..

حاسة انها في الجنة لولا بعض غلاسات احمد…ومحمود….

ثقتها في ممدوح مبنتهيش….

سافروا الحج

وهي طايرة من السعادة

حتي وفاة باباها رغم حبها ليه مفرقتش كتير  ممدوح بالدنيا…

ايمان مخدتش بالها انها دايما كانت بتتفاخر بانجازاتها وحياتها زي قارون بالضبط(انما أوتيته علي علم عندي)

دايما حاسة انهم هي وجوزها يستاهلوا كل حاجة لانهم محترمين….

وفي يوم عادي  جدا

ايمان صحيت

بترن علي ممدوح

مردش….

وتاني مرة

مردش……قلقت عليه……

بعد شوية اتصل وصوته مرتبك ….

مالك

شوية  مشاكل في الشغل….

قلقت عليه….

رجعت تتصل …..مردش……..

اندهشت وقلقت بس عادي ساعات بتحصل…….

في اليوم التاني

وهو نايم

موبايله

كان جنبها الموبايل نور برسالة بصت بشكل عادي

لقيت كلمتين وحشتني اوي…

ايمان مصدقتيش حرفيا عنيها…..وفتحت الرسايل  ….

وكانت صدمة العمر …علاقة عاطفية …….مع واحدة….

ايمان معرفتش تفهم او تستوعب…او حتي تتمالك أعصابها

حست  بسيخ نار في ضهرها

صرخت مرعووووبة

ممدوح اتخض

وقام من نومه

وبرضه العيال….

لما لقي الموبايل في ايدها فهم…ارتبك….حالتها الوحشة احتاجت دكتور أمراض عصبية

واخدت حقنة

مهدئة

والدكتور شخص صدمة عصبية حادة…..ممدوح بيحضنها

وهي بتصرخ من الألم….ومفيش علي لسانها الا كلمة واحدة…ليييييييييييييييييييه….

لييييييييييييه

لييييييييييييه

ممدوح مش عارف يرد….كل ما تسأله يقول كده!!

ويعيط…..

كده…!!!!!!!!!!

وتصرخ تاني ليييه عملت كده

ويرد كده

ضربته ….وصوتت ودخلت مصحة نفسية….

والولاد  منهارين

واتضح أنه متجوز عرفي…. من ست عرفها من شغله….

في المصحة ايمان

كانت حديث الممرضات

مش بتقول غير ليييييييه

ليييه

وهو بيعيط

بس مش عارف ليه عمل كده……

وقال لها انه طلق الست

بس خلاص هي أعصابها مرضت مبترجعش………….

عايشة علي المهدئات

وبتصرخ…..

بس نفسها تعرف ليه عمل كده…….

الطبيب النفسي اتكلم معاها…….ازاي تعلقي نفسك بحد للدرجة دي

….فين علاقتك بربنا….

عيطت(ده جوزي)

قال لها (مفيش حد ينفع القلب يتعلق بيه للدرجة دي الا اللي خلقه انتي غلطتي*)

صرخت(ليه عمل كده….لييبه)

قال لها (الإنسان بشر بيغلط…انت بتعامليه كأنه نبي

مش ممكن كم التقديس ده…..يا مدام ايمان هو بشر)

صرخت

….

وبكت….

قال لها(لازم تفوقي …الآخرة هي الحياة الحقيقة …ارجعي لربنا….فوقي…….الثقة في الناس لازم تكون محدودة  مفيش حد يستحق كل التقديس ده )

ممدوح

بطل يزورها

لانها كل ما تشوفه تسأله ليه عملت كده

بس الولاد بيزوروها……

ولأول مرة تحس انها بتحبهم كده  …….حضنت احمد وقال له اي رايك في اللي عمله بابا

قال لها كان ساعتها عنده ١٦ سنة

بابا عمره ما حبك قد ما حبتيه

انا كنت دايما عارف

عيطت………

بس الصدمة النفسية العنيفة دي بالألم ده كله خلتها تستغفر كتير اوي …وتحس بولادها..

….خرجت من المصحة

مبتكلمش ممدوح

اول مرة تفكر في تفاصيل العلاقة بحق وحقيقي

ممدوح كريم…..بس هي ادته كل ميراثها

ممدوح طيب…بس دايما اولويته نفسه

ممدوح مش بيرفض طلب  …بس ده لاي حد مش ليها لوحدها….

بدأت تصلي وهي بتتجه الي الله انا امتك الضعيفة  المخذولة….

كل يوم بتحلم انها شالت قلب ممدوح من مكانه

وعصرته زي ما عصر قلبها

بس مع الصلاة والدعاء والإنابة الي الله

هدأت كثيرا…

العلاقة بينها  وبينه محدودة جدا….

بيحاول يرضيها

لكن عرفت ان الزواج ده مكانش الاول !!!!

هي اللي كانت مدية الثقة

الغريب

انه بعد أيام

ممدوح مات في سريره

من غير مرض

ورغم زعلها الكبير

لكنها سألت نفسها يا تري اي اللي كان ممكن يحصل لي لو مكنتش فقت؟؟؟

ساعات كتير صدمات الحياة بتكون عشان تفوق وترجع لربنا…انت عبد ليه

مش لعلاقاتك….

ايمان دلوقتي احسن كتير

وبتدعي له….

كلمة أخيرة

فيه ناس ميعرفوش

هم ليه عملوا فينا كده


هم نفسهم ميعرفوش..متعذبوش نفسكم بالسؤال..


المصدر:د ايناس فوزي مركز ايناس و الأطفال

أضف تعليق