قصة تربوية عن الابن الحركي

سوف نتناول اليوم فى موقعكم المفضل  يفيدك عن قصة تربوية عن الابن الحركي نتمنى أن تلقى اعجابكم بأذن الله



يكتبها الاباسمي محمد وانا انسان في بداية الثلاثين مصاب بشلل اطفال قديم في رجلي….لكني راض بقضاء الله تزوجت منذ اعوام من انسانة محترمة اسمها نورا…وانجبنا احمد 😊لكن….
مع تقدم احمد في السن نلاحظ انه ليس طفلا عاديا أبدا …
كثير الحركة …يقفز ويتسلق ….ويسبب كوارث ومصائب لا تعد..نورا منهارة منه وتضربه….انا احاول فهمه……اصطحبناه للطبيب  …قال انه طفل مصاب بفرط حركة …وكتب لنا دواء…
من عادتي استخارة الله في كل شئ…
استشرت طبيبا اخر لم يُقِر الدواء
واستخرت…
اصدقكم القول
وانا من عاني من قدمه
كنت اشعر ان حركة ابني ميزة
وليست عيبا
حركته تشعرني انني انا من يتحرك
احمد متعلق بي كثيرا
ينام الي جواري
يحب الاحضان
بدأت اقرأ واتوسع
الطفل الحركي
طفل شقي بيتنطط
محتاج حنان
محتاج رياضة
وانا احتضن ابني
اشعران روحي تعودالي
وانا اراقب حركته
اشعر ان الحياة دبت في قدمي
قررت ان اناضل معه
ابني قصة عمري
اشتركت له في السباحة
لم يحبها  ولكن تعلمها
اشتركت له في كرة القدم
كانت له عشقا
اتابع معه
صحيح  لا تزال له حركات  مفاجئة  منها اندفاعه الي البحر بالصيف  فجأة لكن بدأ يستجيب للكلمات
اذاكر معه
وهو يتحرك
لا اطلب منه الثبات في مكانه
ابني حافظ الان 10 اجزاءمن القرآن  وهو في ستة ابتدائي
لازال يتحرك
بطل كرة قدم
حنون ويحتويني
يجري ولا يجلس بمكان
لكن كتلة حنان
دراسيا انهكني….في البداية  الي ان بدأت اتركه يتحرك خلال المذاكرة…..
ففهم واتقن
ابني اري فيه ما لم احققه في نفسي…
لاحظت ان لديه من صغره حب للصلصال والعجائن
اشتركت له في كل انشطة تنمية مهارات اليدين
هو الان يخيط الملابس
هو الان يصمم فازات واوعية فخارية
احزن عندما اري الاباء يقتلون مواهب الابن الحركي بالضرب
احب حركته
وقد انعدم تخريبه مع تقدمه بالسن
رسالتي ارجو منها ان تحافظوا علي الحركيين..استغلوا مواهبهم..

أضف تعليق